Clicks32
ar.news

الكاردينال مولر : فاتيكان فرنسيس يريد تأسيس "كنيسة جديدة"

ذكر الكاردينال لودفيغ مولر لـموقع LaNuovaBQ.it (11 يوليو/تموز) أن وثيقة العمل الخاصة بمجمع الأمازون الأسقفي تتضمن "رؤية أيديولوجية" ولا علاقة لها "بالمسيحية".

وسرى مولر أن مؤلفي الثيقة "تعاملوا مع عقيدتنا كما لو كانت شأنا أوروبيًا". ورفض توظيف مصطلح "التحول البيئي" الوارد في الوثيقة، حيث لا يوجد سوى التحول إلى المسيح.

كما حذر مولر من أن "المجمع الأسقفي سيكون ذريعة لتغيير الكنيسة"، ويتم الاحتفال به في روما للتأكيد على بداية كنيسة جديدة. "

وخلال سؤال عما إذا كانت الوثيقة هرطقة، أجاب مولر، "هرطقة؟ ليست هكذا فحسب، بل هي غباء أيضًا".

وحسب مولر فالهراطقة يعرفون جيدا العقيدة لكنهم يعارضونها، في حين أن الوثيقة "تخلق فقط ارتباكًا كبيرًا". ومركزها ليس يسوع المسيح بل المؤلفين أنفسهم وأفكارهم حول إنقاذ العالم.

الصورة: Gerhard Ludwig Müller, © Mazur/catholicnews.org.uk, CC BY-NC-SA, #newsEzqjfxxwjz