Clicks47
ar.news

رئيس الأساقفة باغليا كذاب: وجود لجنة تم تأكيده رسميا

اعترف المونسنيور اليخاندرو سيفريس من مجمع عقيدة الإيمان بوجود لجنة تقوم " بالتحقيق" نيابة عن البابا فرانسيس في تاريخ رسالة السيرة الإنسانية لبولس السادس (1968) التي تحرم منع الحمل الاصطناعي.

وتحدث سيفريس مع وكالة أنباء الأساقفة النمساويين kathpress.at(1 فبراير/شباط).

وقد كشف الفاتيكانيستا ماركو توساتي في 11 مايو/آذار قصة وجود لجنة سرية تحاول تحريف السيرة الإنسانية. وقد سرد حتى المؤرخ الإيطالي روبرتو دي ماتي في يونيو/حزيران أعضائها.

ورغم ذلك كذب رئيس الأساقفة فينتشنزو باغليا المثير للجدل، رئيس الأكاديمية البابوية للحياة، في 16 يونيو/حزيران على العالم، قائلا: "أستطيع أن أؤكد أنه لا توجد لجنة بابوية تدعو لإعادة قراءة أو إعادة تفسير السيرة الإنسانية".

وفي 26 يونيو / حزيران قال فاتيكانيستا آخر، أندريا غالياردوتشي، إن اللجنة صُنفت بأنها "مجموعة دراسة".

الصورة: Vincenzo Paglia, © acsonline, CC BY-SA, #newsAyyozyvcmx