Clicks18
ar.news

كشف الغموض: لماذا تقاعد الأسقف المساعد بعد فترة وجيزة من التعيين

قام المدعي العام في روما بتوجيه الاتهام إلى الأب الكابوشيني جيوفاني سالونيا، البالغ من العمر 71 عامًا، وهو معالج نفسي يحظى بتقدير كبير في دوائر الكنيسة الإيطالية الليبرالية.

وتم اتهام سالونيا بأنه "أرغم" راهبة خلال جلسات العلاج النفسي بين عامي 2009 و 2013 على القيام بأعمال جنسية والخضوع له، وفقًا لما ذكره موقع Il Messaggero (7 يوليو/تموز).

وفي فبراير/شباط 2017، عين البابا فرنسيس سالونيا أسقفًا مساعدًا لرئيس أساقفة باليرمو كورادو لوريفيس، وهو ليبرالي دخل إلى كاتدرائية باليرمو على دراجة هوائية.

ولكن بعد شهرين، قبل تكريسه، استقال سالونيا في ظروف غامضة.

وهو متشبث ببراءته.

#newsMtjklizkiw