Clicks22
ar.news

غير مفاجئ: مجلة ليبرالية كاثوليكية روجت للاعتداء الجنسي على الأطفال في عام 1984

في 9 آب/أغسطس 1984، نشرت المجلة الأسبوعية البلجيكية الكاثوليكية Kerk & Leven (الكنيسة والحياة) إعلانًا يروج للاعتداء الجنسي على الأطفال، وفقًا لما نشرته مجلة La Nef في 27 يونيو/حزيران.

وقد نشر الإعلان اجتماعًا "لمجموعة عمل مسكونية حول الاعتداء الجنسي على الأطفال". وكان هدفه "توعية الكنائس" بالاعتداء الجنسي على الأطفال، و "مكافحة الأحكام المسبقة"، و "إنشاء ملتقى للاشخاص المعتدين على الأطفال جنسيا".

وأعلن كتيب نشرته المجموعة أن "العلاقات الجنسية المتكررة بين البالغين والأطفال ليست بالضرورة ضارة للأطفال، كما أنه توجد هناك علاقات جنسية تكون ممتعة ومثمرة للأطفال".

وأوصى المتحرشون جنسيا بالأطفال المسكونون الآباء بأن "يثقوا" بطفلهم، "إذا قبل ابنك أو ابنتك هذه العلاقة على أنها ممتعة، فلا تدمر هذه الرابطة".

وكان تداول الورقة آنذاك حوالي 500000. وتم نشرها تحت مسؤولية الكاردينال غودفريد دانيلز الشهير.

وفي ذلك الوقت، كان الترويج للاعتداء الجنسي على الأطفال أمرًا شائعًا بين الأحزاب اليسارية ودوائر الكنيسة الليبرالية كجزء من "التحرر الجنسي". وكانت وسائل الإعلام الأوليغارشية التي "تحارب" الاستغلال الجنسي للأطفال غاضبة جدًا. وكانت في ذلك الوقت جزءًا مهمًا من آلة الدعاية الخاصة بالتحرش بالأطفال.

#newsQppmvsgjir