Clicks18
ar.news

أسقف غاضب يتهم مؤمنيه "بالجهل" و "التعصب"

عشية احتفال "الأديان" في 29 أبريل/نيسان في كاتدرائية كيرنز، بأستراليا، عندما أعطى "قداسته" "نعمة" لبوذي، صلى خمسة عشر كاثوليكًا صلاة مسبحة وردية للجبر خارج الكاتدرائية.

وتسبب هذا في إثارة غضب أسقف كيرنز جيمس فولي. فحسب كيرنز بوست، فقد اتهم الأسقف المؤمنين المصلين بتشجيع "الجهل والتعصب".

وصرخ فولي بصفته مؤيدًا "لتعدد الأجناس" ومروجًا للأب فرانك برينان المؤيد للمثليين، أن هؤلاء المؤمنين كانوا "بوضوح" يعارضون مع تعاليم الكنيسة، مضيفًا أنه أمر "مقلق جدًا" عندما لا يتم اتباع تعاليم الكنيسة.

واستمر فولي في مناقضة تعاليم الكنيسة من خلال الادعاء بأن كاتدرائيته "ملك للجميع، وهذا ما كانت عليه الكاتدرائيات دائمًا".

وقال إن كاتدرائيته كانت "أكبر مساحة للعبادة في المدينة" وإنه "سعيد" لاستخدامها من قبل الجماعات الدينية "الأخرى".

الصورة: © Facebook/Khacho Yulo Ling Buddhist Centre, #newsWdpocdhaks