Gloria.tv And Coronavirus: Huge Amount Of Traffic, Standstill in Donations
Clicks25
ar.news

إقالة غانسوين علامة على ضعف فرنسيس

كتب ماسيمو فرانكو (Corriere.it ، 8 فبراير/شباط) أن التعايش المتناغم بين فرنسيس وبنيدكت اختفى "إلى الأبد" بعد طرد رئيس الأساقفة غانسوين الذي أُطلق عليه في سانتا مارتا "البابا الثالث".

ويرى فرانكو أن إقالة غانسوين علامة على أن فرنسيس قد أصبح أكثر ضعفًا وغير آمن، كما أنه قلق بشأن زيادة النقد.

ويضيف فرانكو أنه بالتالي يحتاج إلى التأكيد على أنه البابا وحده، خاصة في مواجهة بنديكت الذي "يكون مؤثرًا تقريبًا ضد إرادته".

ويؤكد فرانكو أنه حتى وزير الخارجية الفاتيكان اليقظ بارولين أكد بشدة بعد إقالة غانسوين أن "البابا هو الشخص الذي يتمتع بالسلطة" مضيفًا أن "من ليست لديه هذه السلطة لم يعد البابا".

وتعتبر مثل هذه التصريحات في رأي فرانكو علامة على أن بابوية فرنسيس دخلت مرحلة أكثر صعوبة.

#newsAqacwyfead