Clicks22
ar.news

بنديكت السادس عشر نفى زعم أنه شارك في تأليف كتاب حول البتولة الكهنوتية

يدعي العديد من الفاتيكانيين الليبراليين أن بنديكت السادس عشر "لم" يشارك في تأليف كتابه عن البتولة الكهنوتية مع الكاردينال روبرت سارا.

ومن بين الصحفيين إليزابيتا بيكيه (La Nación) وهيندرو مونسترمان (Nederlands Dagblad) وكريستوفر لامب (The Tablet) وجيرارد أوكونيل (America Magazine) و خوان فيسينتي بوو (ABC.es).

ويشير الصحفيون إلى "شخص مجهول مقرب من جوزيف راتسينغر" يزعم أن بنديكت لم ير أو يوافق على الكتاب مطلقًا، بل أعطى الكاردينال سارا مقالًا حول الكهنوت كان يعمل عليه.

وأجاب ناشر النسخة الإنجليزية للكتاب، الأب جوزيف فيسيو، عن الشائعات. وكتب إلى موقع CatholicNewsAgency.com أن سارا أخبر Ignatius Press أن فصول راتسينغر في الكتاب من راتسينغر نفسه، و "نحن نأخذ كلمته لذلك".

الصورة: © Mazur, CC BY-NC-SA, #newsLfvsbzuiya