Clicks47
ar.news

براندمولر: المجمع الأسقفي أخفى أجندة لاستبدال الكاثوليكية بالوثنية

كتب الكاردينال والتر براندمولر على موقع LifeSiteNews.com (17 أكتوبر/تشرين الأول) أن الإيمان الكاثوليكي أصبح على المحك في مجمع الأمازون الأسقفي.

وأوضح أن الدين المسيحي - على عكس الوثنية - يقوم على التواصل الذاتي مع خالق البشرية.

وأكد براندمولر على أن السلطة الكنسية العليا، بما في ذلك ما بعد المجمع الكنسي، تم تجاهلها في المجمع الأسقفي وأن هناك قطيعة "خفية وسرية" تحدث مع أي تقليد عقائدي.

وشكك الكاردينال في أن أولئك الذين يسيطرون على المجمع الأسقفي يحاولون استبدال الكاثوليكية "بديانة وجودية وضعية" عرفها براندمولر على أنها البديل للحداثة القديمة كانت رائجة قبل 100 عام.

#newsNqwefrqtvf