Clicks15
ar.news

الصوم الكبير: مجموعة مثليين تنشر الكراهية تسيء إلى كاتدرائية لإهانة الكاثوليك

ستقيم مجموعة مثليين نتشر الكراهية حفلاً موسيقيًا مهينًا يوم 20 فبراير/شباط بعنوان "Heaps Gay" أمام كاتدرائية سانت ماري في سيدني.

وتحدث رئيس أساقفة سيدني أنطوني فيشر ضد الاستفزاز. والمكان الذي تحدث فيه الإهانة ليس من ممتلكات الكنيسة.

وطلب فيشر من مدينة سيدني إزالة صورة الكاتدرائية على الأقل التي تُستخدم للترويج لحدث الكراهية. وكانت حجته : "إنه أمر محبط ومزعج أن يتم استخدام كاتدرائية القديسة ماري، الكنيسة الأم لأستراليا، بشكل استفزازي للترويج لهذا الحدث ومثل هذه الحساسية القليلة التي أظهرها المؤمنون."

ولا يسع المرء إلا أن يتخيل ما كان سيحدث لو قامت مجموعة الكراهية بإهانة كنيس يهودي.

وستصلي مجموعة من كاثوليك سيدني المسبحة الوردية خارج الكاتدرائية في الساعة 7 مساءً.

#newsPzxadwmlhw