Clicks73
ar.news

من هم قتلة المسيحيين في سوريا؟

وصف رئيس الأساقفة الماروني جوزيف توبجي من حلب، سوريا، الصراع في بلاده "حربا بالوكالة"، حسب ما ذكرته Riscossa Cristiana (30 نوفمبر/تشرين الثاني).

وفى حديثه فى مودينا، بإيطاليا، قال توبجى إن المعتدين يستخدمون كغطاء ادعاء إقامة "ديمقراطية غربية". لكن توبجي يرد : "اذا كانت الديمقراطية الغربية" تفرضها الحرب والقنابل فإنها تصبح "ديكتاتورية غربية".

وحسب رئيس الأساقفة، فهناك مجموعة دولية برئاسة الولايات المتحدة ضد سوريا. ولكن، "إذا ما تعمقت أكثر فستكتشف دائما تورط إسرائيل".

ويشير رئيس الأساقفة إلى أن بعض القوى قد جاءت لإنقاذ الشعب السوري، "ومن المفارقات بالتحديد تلك التي يشكك المجتمع الدولي ( الغربي ) في مصداقيتها كروسيا وإيران". ويضيف: "إنه من غير المعقول كيف يمكن إخفاء الحقائق في الغرب وتعويضها بمعلومات جزئية وسياسية ".

الصورة: Joseph Tobji, Aid to the Church, #newsLgwypvwkxv