Clicks54
ar.news

كاردينال يضع مقارنات مغلوطة لتبرير الخطيئة المميتة

وظف كاردينال بيروجيا جوالتييرو باسيتي، رئيس الأساقفة الإيطاليين وتابع البابا فرانسيس غير المنتقد، حديثًا عن أموريس لاتيسيا خلال الملتقى العالمي للأُسر الموالي للمثليين (24 أغسطس/آب) لتشجيع الخطيئة المميتة.

وخلص باسيتي بالفكرة للتمييز بين "الخطيئة المميتة الجيدة" التي وصفها بأنها "عدم منتظمة" و "خطيئة مميتة سيئة "قائلا إنه "ليس كل عدم انتظام خطيئة مميتة".

ووفقا لموقعCruxNow.com ، فقد ادعى باسيتي أن ما وصفه "عدم انتظام" على ما يبدو "لم يكن موجودا في الماضي" كما لو كان الزنا شيء جديدا.

ونفى باسيتي كون "كل عمل غير منتظم" ضد العفة يعتبر خطيئة مميتة باستخدام الحجة القائلة "إذا اعتبرنا كل شيء خطيئة مميتة، فإننا نستبعد أي شكل من أشكال الادماج".

ويبقى السؤال المطروح ما هو نوع "الادماج" إلى جانب الاعتراف الذي يدور في ذهن باستي؟

الصورة: Gualtiero Bassetti, © Regione Umbria News CC BY, #newsVhhasuwaqf